انا مصر

انا مصر للحوار والنقاش وتبادل المعلومات والخبرات ومعرفة الجديد في عالم الأخبار والرياضة والفن والتعليم
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
اعجب بصفحتنا على فيس بوك
المواضيع الأكثر شعبية
كيفية ترقيع الصلاة أنشرها ليستفيد غيرك
وزارة التربية والتعليم المصرية نتائج الامتحانات
جدول صلاة ائمة الحرم المكي فى رمضان 2012
عمرة رجب وشعبان 2012 لجميع شركات السياحة فى مصر
بالصور مناسك العمرة
عمرة رمضان 2012 مع سنابل تورز
دليل فنادق مكة المكرمة
مراجعة ليلة الامتحان لغة انجليزية للصف الثانى الثانوى
مناسك العمرة فيديو
خريطة فنادق المدينة المنورة
المواضيع الأخيرة

شاطر | 
 

 البيض- معلومات لم تعرفها من قبل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin

avatar

المساهمات : 353
تاريخ التسجيل : 01/10/2011

مُساهمةموضوع: البيض- معلومات لم تعرفها من قبل   الجمعة يوليو 27, 2012 10:59 pm



يعتقد
العلماء المهتمون بشؤون الحيوان وشؤون التغذية أن الحاجة الماسة إلى
الطعام، هي التي دفعت إنسان الغابة الأول أن يسطو على أعشاش الطيور ليسرق
بيضها، وخاصة بيض الدجاج، ومن هنا عرف أكل البيض، نيئا في بادئ الأمر، ثم
مطهوا فيما بعد، عقب اكتشاف الإنسان إيقاد النار.

وبيض الدجاج هو الأكثر شيوعا بين الناس، لكننا نسمع عن أقوام تحب بيض البط
والأوز، أو عن أقوام يشتهون بيض النعام أو التماسيح، كما نسمع بشهرة بيض
السمك المعروف باسم الكافيار، وهكذا اختلف الناس كما اختلفت أمزجتهم في
تناوله، فبعضهم يحبه مخللا، بل إن آخرين يستهويهم البيض الفاسد أو الذي كاد
أن يفقس.

يتراوح وزن بيضة الدجاجة بين 55 إلى 60 غراما، وتتكون من قطاعين هما: بياض
البيضة الخارجي، المعروف باسم الأح، والصفار المعروف باسم المح، لكن أهم ما
في البيضة هو ما تحتوي عليه من الزلال أو البروتين والدهون والأملاح ووفرة
فيتامين (أ)، وهذه جميعها مفيدة، قابلة للهضم، وتلبي حاجة الجسم النامي.

وهذا يعني أن البيض غذاء من أغذية البناء اللازم للصغار أكثر منه للكبار،
بل إنه قد يكون ضارا لكبار السن ومرضى ضغط الدم المرتفع وتصلب الشرايين،
لوفرة ما يحويه صفار البيض من الكوليسترول وثلاثيات الجليسرين المتوافرة في
دهن البيض.

ومن المؤكد أن القيمة الغذائية ترتبط ارتباطا وثيقا بعمر البيض، لهذا يحرص
الناس على شراء البيض الطازج واستهلاكه، نظرا لارتفاع قيمته الغذائية،
ولطعمه المحبب ونكهته المرغوبة.

والفرق بين هذا وذاك هو أن البيضة الطازجة تتميز بوجود فراغ هوائي لا يزيد
عن ثلاثة أرباع البوصة المكعبة أو ربما أقل من ذلك، كما أن الصفار فيها
جامد لا تشويه فيه كالبقع والدم، كما أن البياض رائق لا عكر فيه ولا لون.

وقشرة البيضة الطازجة خشنة، لو نظرت خلالها في ضوء الشمس أو أي شعاع قوي فستجدها رائعة لا تشوبها بقعة ما ولا ظلال.

معلومات عن البيض
((ينقص الوزن ويزيد قوة الذاكرة))

أكدت 9 دراسات قدمت أمام مؤتمر «البيولوجيا التجريبية 2007»، الذي انتظم في
واشنطن ، على اهمية تناول البيض لصحة جسم الانسان. وأشارت احدى الدراسات
الى أهمية البيض في إنقاص الوزن، بينما اشارت دراسة اخرى الى اهمية بعض
المركبات فيه التي تفتقدها مواد غذائية اخرى، تفيد في نمو العقل وتقوية
الذاكرة.

وأجريت اولى الدراسات التي قدمها فريق برئاسة نيخيل دورندار، الاستاذ
المساعد في قسم العدوى والسمنة بجامعة لويزيانا، للدولة، حول تأثير البيض
في الوزن، على نساء سمينات تناولن افطارا يتألف من بيضتين يوميا لفترة 5
ايام في الاسبوع، على مدى 8 اسابيع، ضمن خطة لحمية غذائية من طعام قليل
الدهون. وأفادت الدراسة ان النساء فقدن نحو 65% اكثر من غيرهن من الوزن،
كما قل لديهن محيط الخصر بـ 83% اكثر من غيرهن، وتحسنت لديهن مستويات
الطاقة مقارنة بالنساء الأخريات اللواتي تناولن الفطائر الصباحية الحاوية
على نفس عدد السعرات الحرارية للبيض. وتؤكد الدراسة نتائج دراسة سابقة
أشارت الى ان الإفطار بالبيض يزيد من الشعور بالشبع مقارنة بالمأكولات
الاخرى.

وفي دراسة اخرى، أشار باحثون من جامعة أيوا، للدولة، الى اهمية تناول البيض
لاحتوائه على مركب الكولين المفيد للعقل والذاكرة. وقالوا ان الحصة
المتناولة من قِبل الاطفال والبالغين الاميركيين من الكولين، اقل من الحصة
المطلوبة يوميا وهي 550 ملغم في اليوم للرجال، و425 ملغم في اليوم للنساء.

وأظهرت الدراسة ان 10% او أقل من الاميركيين يتناولون حصة الكولين
المطلوبة، ويشمل ذلك الامهات الحوامل. وتحتوي بيضتان على نحو 250 ملغم من
الكولين، وهو يوجد ايضا بتركيز كبير في لحم البقر والكبد ولب الحبوب.

وأخيرا يتحدى عدد من الباحثين الاعتقاد الشائع بضرورة الحد من تناول البيض
بسبب المخاوف من زيادة الكوليسترول في الجسم، إذ أشارت دراسة أجرتها شركة
«إكسبوننت» العلمية في واشنطن، الى ان تأثير تناول البيض في القلب ضئيل لا
يذكر. وذكر موقع «يوريكا أليرت» العلمي، ان الدراسة عكفت على تقييم المخاطر
النسبية لأمراض القلب المرتبطة بتناول البيض مقارنة بتأثير عوامل الخطر
الاخرى عليه، ومنها تقدم العمر، الوراثة، الاغذية المتناولة، التدخين،
تناول الكحول، ضغط الدم العالي، زيادة الكوليسترول، السمنة، ومرض السكري،
واخيرا نمط الحياة الكسول.

أظهرت دراسات أجرتها كلية هارفارد الطبية أن الفتيات اللاتي تناولن البيض
بصورة منتظمة ، بدون قليه بالزيت أو السمن تعرضن لخطر أقل للإصابة بسرطان
الثدي مستقبلا ..
كما أوضحت دراسة جديدة أن الكوليسترول الموجود في البيض له دور ضئيل
في بعض الأمراض ، مقارنة مع الدهون المشبعة في الغذاء مثل الأطعمة السريعة
المقلية وشحوم اللحوم والأغذية الدسمة ،وللعلم يحتوي البيض العادي على ستة
جرامات من الدهون منها ما يقل عن جرامين كدهون مشبعة .
والعجيب أن مح البيض يحتوي على مركب كاروتينويدي يسمى "لوتين "يحمي
من الإصابة بتصلب الشرايين وأمراض القلب ..
وأن تناول بيضة واحدة يوميا ليس له تأثير سلبي على خطر الإصابة بأمراض
القلب التاجية أو السكتات الدماغية بين الرجال والنساء الأصحاء ، حيث يعد
البيض من أفضل المصادر الغذائية للبروتينات فهو يحتوي على 13نوعا من
الفيتامينات والمعادن الضرورية وخصوصا من فيتامين ب 12 والفوليت .
إلا أن مخاطر البيض تنطوي على الذين يعانون من ارتفاع الكوليسترول في الدم
، الذي يمكن تفاديه بإحلال بياض البيض بالكامل ..
بالرغم من امتياز البيض بقيمة غذائية عالية خاصة كونه مصدر مهم للبروتين
الكامل، فإن لم نستخدمه بعناية، ستنمو فيه باكتيريا السالمونيللا وتسبب
المرض. تذكري دائماً، إن حُفِظَ وطُبِخَ البيض بالطريقة المناسبة، يكون
مغذياً جداً لكل العائلة وخاصةً الأطفال.

كما أن صفار البيض مفيد جدا للأطفال خاصة فى مرحلة التسنين وبدء المشى،
لأنه يمدهم بالكالسيوم اللازم لتكوين الأسنان وتقوية العظام، ومع ذلك فلابد
من الحذر خاصة مع الأطفال الذين يعانون من الحساسية خاصة الموسمية.

يمتنع عن الإكثار من البيض في الحالات التالية :

• المصابون بكسل في وظيفة الكبد ، و حصى المرارة . • المصابون بالتحسس من
أكل البيض . • المصابون بارتفاع حاد بالكوليسترول ( دهن الدم ) . •
المصابون بالربو و حساسية الصدر . • المصابون بنشاف شرايين القلب ، أو
الدماغ . • المصابون بالتهابات الكلى ، و الحصى و الرمل .

البيض في الطب

البيض يحسن أداء الكبد ويقي من سرطان الثدي بيضة
ذكر الأطباء أنهم لا ينصحون الذين يعانون من ارتفاع نسبة الكوليسترول
بتناول البيض، لكن بالنسبة للأشخاص الأصحاء فلا يمكن أن يضرهم، بل على
العكس فالبيض مفيد، خاصة بسبب احتوائه على نسبة عالية من مادة الكولين
الضرورية لأداء الكبد، ويقي أيضا من سرطان الثدي.
وبناء على عدة دراسات أجريت في الفترة الأخيرة، تبين أن تناول البيض بانتظام يمكن أن يقلل خطر أورام الثدي حتى خمس مرات أقل.
وأكدت دراسة من جامعة هارفارد أن النساء اللواتي يتناولن بيضة واحدة على
الأقل يوميا في المرحلة الأخيرة من البلوغ، يصبن بسرطان الثدي بنسبة تصل
حتى أقل من 18 في المئة من اللواتي لا يتناولنه، وأكدت دراسة صينية أجريت
عام 2005 أن النساء اللواتي يتناولن 6 بيضات في الأسبوع على الأقل، كانت
نسبة الإصابة بسرطان الثدي لديهن أقل ب44% مقارنة باللواتي تناولن بيضتين
أو أقل أسبوعيا.
المادة الفعالة في البيض هي الكولين، ويتناولها الناس في البيض في اغلب
الأحيان، أو في القهوة، والحليب الكامل الدسم، ويؤكد أحد كتاب الدراسة أن
مادة الكولين مهمة وضرورية لعمل الخلايا الطبيعي، من دون النظر إلى العمر
أو الجنس، ونسبة الأدلة المتزايدة تدل على أنها مهمة جدا للنساء، وخاصة ممن
هن في عمر التخصيب.
الجرعة التي ينصح بتناولها يوميا من الكولين عند الرجال والنساء المرضعات
هي 550 ملغم، وعند الحوامل 450 ملغم، وعند باقي النساء 425 ملغم، ويحتوي
صفار بيضة واحدة على 125ملغم من الكولين، إذا فان صفار أربع بيضات يغطي
الحاجة اليومية، وبجانب أن الكولين موجود أيضا في الكبد والخميرة
والقرنبيط.
[/size]
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://anamisr.7olm.org
 
البيض- معلومات لم تعرفها من قبل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
انا مصر :: عالم المرأة :: المطبخ-
انتقل الى: